الكتل النيابية بالمجلس

اجتمع اليوم الخميس 21 نوفمبر 2019، ممثلو الأحزاب البرلمانية والائتلافات والمجموعات الانتخابية، بإشراف رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي الذي دعا إلى إيداع التصاريح بتكوين الكتل البرلمانية بداية من اليوم وإلى غاية يوم الاربعاء 27 نوفمبر 2019، على أن يجتمع رؤساء الكتل خلال نفس اليوم لتوزيع الحصص والمهام بالنسبة لمسؤوليات مساعدي الرئيس على مستوى مكتب المجلس حسب ما تنص عليه أحكام الفصول 34 و35 و36 و54 من النظام الداخلي لمجلس نواب الشعب.

ويبدو المشهد البرلماني شبه واضح إلى حد اللحظة ما لم تتشكل تحالفات جديدة خلال الأسبوع المخصص لتقديم التصاريح، حيث من المنتظر تنظّم الأحزاب الفائزة بأكبر عدد مقاعد في البرلمان في كتل خاصة كل على حدة على غرار حركة النهضة وحزب قلب تونس وحزب التيار الديمقراطي وحركة الشعب وحزب تحيا تونس، فيما بات من شبة المؤكد تنظّم أحزاب مشروع تونس ونداء تونس والبديل وأفاق تونس وعدد من المستقلين في كتلة تحت مسمى “الاصلاح الوطني”.

ولئن تحدثت حركة الشعب عن وجود مقترح لتكوين كتلة موحدة في البرلمان مع التيار الديمقراطي للعمل المشترك في الفترة القادمة، على اعتبار أنه لا وجود لاختلافات كبيرة بين الحزبين، فإن حزب التيار لم يحسم موقفه بعد من الأمر، إذ رحب بالفكرة لكن عرض الرجوع إلى هياكله أولا واستشارتها في الأمر، وفق ما أفاد به عضو المكتب السياسي لحركة الشعب حافظ السواري في تصريح سابق لحقائق أون لاين.

وفي صورة قرر حزب التيار العمل في كتلة مستقلة عن حركة الشعب، فمن المرجح أن يترأسها النائب غازي الشواشي باعتباره من مثل النواب المنتخبين عن حزبه في الاجتماعات الثلاثة المنعقدة مع رئيس المجلس منذ انطلاق العهدة النيابية الجديدة (أيام 14 و18 و21 نوفمبر الجاري)، رافقه في ذلك كل من نور الدين البحيري عن حركة النهضة وحاتم المليكي عن قلب تونس وزهير المغزاوي عن حركة الشعب وحسونة الناصفي عن كتلة الاصلاح الوطني (مستقلون ومشروع تونس ونداء تونس والبديل وأفاق تونس) ومروان فلفال عن تحيا تونس وسميرة السايحي عن الدستوري الحر وسيف الدين مخلوف عن ائتلاف الكرامة، وهي الأسماء المرجح ترؤسها للكتل المنتظر تشكيلها خلال الأسبوع القادم.

وتجتمع الكتل يوم الجمعة 29 نوفمبر 2019 لتقديم أسماء الأعضاء من ممثلي الكتل في مكتب المجلس، ثم يتم الإعلان عن تركيبة مكتب المجلس في جلسة عامة خلال نفس اليوم.

وتنص الفصول 34 و35 و36 من النظام الداخلي لمجلس نواب الشعب على ما يلي:

– لكل سبعة أعضاء أو أكثر حق تكوين كتلة نيابية، ولا يجوز أن يكون لنفس الحزب أو الائتلاف أكثر من كتلة نيابية واحدة.

– يمكن لكل عضو من أعضاء المجلس الانتماء للكتلة التي يختارها، ولا يمكن الانتماء إلى أكثر من كتلة نيابية واحدة.

– تتكون الكتلة بعد إيداع تصريح لدى كتابة رئيس مجلس نواب الشعب ، يتضمن تسمية الكتلة وقائمة أعضائها مشفوعة بإمضاءاتهم مع بيان رئيسها ونائبه.

– يعلن رئيس مجلس نواب الشعب في أول جلسة عامة تلي إيداع التصريح عن تركيبة الكتلة النيابية المعنية، ويأذن بنشر قائمتها بالرائد الرسمي لمداولاتّ مجلس نواب الشعب

مقالات مرتبطة