المنزه : ادعى تعرضه إلى براكاج من عوْنَيْ أمن..يستولي على أموال كلّف بإيداعها ببنك


أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس بالاحتفاظ بموظف بشركة خاصة استولى على أموال كلّف بإيداعها بالبنك ثم ادعى أنه تعرض إلى براكاج من طرف عوني أمن.
وجاء في محاضر باحث البداية أن شخصا اتصل بأعوان منطقة الأمن الوطني بالمنزه، مفيدا أنه عثر على شخص ملقى داخل سيارته قرب أحد البنوك ويحمل آثار اعتداء بواسطة آلة حادة وباستفساره عن سبب حالته تلك أفاده بأنه تعرّض إلى براكاج وبحلول أعوان الأمن نقلوا المصاب إلى المستشفى للعلاج وعند سماع تصريحاته أفاد بأنه مؤجّره كلفه بنقل مبلغ 20 ألف دينار إلى البنك إلا أنه وعند اقترابه من البنك لحق به شخصان على متن دراجة نارية وطلبا منه التوقف بعد أن أفاداه بأنهما عونا أمن وطلبا منه مدهما بوثائق السيارة ثم فتح أحدهما الباب وجلس إلى جانبه ثم طعنه بواسطة سكين في حين تكفل الثاني بافتكاك الكيس الذي بداخله المبلغ المالي ولاذا بالفرار غير أن هذه الرواية لم تقنع أعوان الشرطة العدلية بالمنزه حيث تمكنوا من الاطلاع على كاميرا المراقبة وتبين من خلالها أن الشخص الوحيد الذي تحادث مع الموظف هو صاحب السيارة الذي اتصل بأعوان الأمن. عندها تراجع المحاسب في تصريحاته وأفاد أنه أخفى المبلغ المالي بمنزله ببن عروس وتظاهر بتعرضه إلى عملية براكاج لم تنطل على أعوان الشرطة العدلية بالمنزه ليتم حجز المبلغ المسروق والاحتفاظ بالمظنون فيه على ذمة الأبحاث.

مقالات مرتبطة