امين عام نداء تونس شق الحمامات عبد العزيز القطي: سيقع توحيد كتلة النداء مع كتلة مشروع تونس

قال أمين عام نداء تونس عبد العزيز القطي (شق الحمامات) اليوم الأحد 12 ماي 2019 إنه سيقع في الأسبوع القادم توحيد كتلة النداء مع كتلة مشروع تونس والاتفاق حول رئيسها مشيرا إلى أن توحيد العائلة الوسطية هو دور كل من يرغب في التجميع ولم الشمل لاسترجاع النداء التاريخي.

وأوضح القطي بخصوص تصريحه لوكالة تونس إفريقيا للأنباء ودعوته ليوسف الشاهد للقيام بلم شمل النداء بقوله ” أن تصريحه كان يعني أن على كل ندائي السعي للم الشمل حتى رئيس الحكومة الذي لا يزال في الحزب بعد رفع التجميد ولم يعلن انضمامه إلى حزب أخر وليس دعوة أخصّ بها الشاهد لافتا إلى أن الشاهد وفقا لردّه بقوله ‘نمشي نتسحر خير” كشف أن ما يعنيه فقط هو البقاء مع حركة النهضة والبقاء في الحكومة وفي حسابات ضيقة معينة وفق تعبيره.

وأضاف بقوله ”حركة النهضة هي الحلقة الأضعف وليست الأقوى لكنها تقوت بفعل تشتتنا” مشددا على أن النداء حاليا منشغل بترميم البيت الداخلي وهو قادر على استرجاع الصدارة.

مقالات مرتبطة