سليم الرياحي: ” أنا السبب الرئيسي في وجود يوسف الشاهد على رأس الحكومة”

أكّد المترشّح للانتخابات الرئاسيّة ومؤسس حزب الاتحاد الوطني الحر، سليم الرياحي، في حوار الأربعاء، 4 سبتمبر 2019، على قناة الحوار التونسي أنّه السبب الرئيسي في وجود يوسف الشاهد على رأس الحكومة. 

وأضاف أنّ يوسف الشاهد كان مقترحا من قبل رجل الأعمال شفيق جراية، الذي استغلّ علاقته بنداء تونس، وكان له تأثير كبير على اقتراح اسم الشاهد بديلا للمرحوم ”سليم شاكر”.

واستدرك الرياحي قائلا إنّ رئيس الجمهورية الراحل، الباجي قائد السبسي تعرّض لضغط من قبل كتلة نداء تونس، التي هدّدت بالتصويت ضدّ سليم شاكر، الإسم الذي كان متفقا عليه مسبقا.

وروى سليم الرياحي تفاصيل لقائه بيوسف الشاهد بطلب من الأخير لشكره وامتنانه خاصة أنّ الرياحي كان من مؤيدي وصول الشاهد إلى كرسي الحكومة، لكن سرعان ما تنكّر لفضله وسارع في بثّ النميمة مع وزراء حكومة الحبيب الصيد.

وانتقد المرشح للانتخابات الرئاسية، سليم الرياحي، سياسة يوسف الشاهد وما آلت إليه الأوضاع في تونس خاصة أنّ الشاهد انفرد بالرأي واختار وزراء ”على قدّ إيديه” وفق تعبيره، مضيفا أنّ رئيس الحكومة لس لديه رؤية ولا تصوّر لحلّ الأزمات التي شهدتها البلاد في السنوات الأخيرة لكنّه كان مصرّا على المضي في الفشل.

أماّ بخصوص القطيعة مع الراحل الباجي قائد السبسي، قال إنّ الرئيس كان محاصرا من قبل سليم العزابي في قرطاج ومن قبل يوسف الشاهد وتمّ منعه من لقائه الشهري المعتاد، الذي كان همزة وصل بين السبسي والشارع التونسي حيث كان ينقل له سليم الرياحي تفاصيل ملموسة عن الواقع المعيشي للتونسيين.

مقالات مرتبطة