عشيقته اوقعت به: أكبر منظم لرحلات «الحرقة» والمتسبب في كارثة إلقاء الشباب في البحر يقع في الفخ

في اطار تعقب العناصر المنحرفة وبعد ورود معلومات من فتاة وهي عشيقة احد رؤوس الاتجار بالبشر وتنظيم عمليات الحرقة وتورط في قتل عديد الشباب الأبرياء من الحراقة بعد الالقاء بهم في عرض البحر والتضحية لتجنيب مركبه الغرق، فقد تمكنت يوم دورية تابعة لمركز امن السفن للحرس الوطني بصفاقس من إلقاء القبض على اكبر منظم لعمليات إجتياز صادر في شأنه عدة مناشير تفتيش من أجل تورطه في قضية “تكوين وفاق قصد إجتياز الحدود البحرية خلسة والناجم عنه الموت” التي جدّت بجزيرة قرقنة (خلال شهر ماي 2018 وخلفت عديد الضحايا)،وذلك بعد الايقاع بعشيقته التي كانت تستدرج الزبائن والحرفاء.
كما اتضح ان المعني كان متحصنا بالفرار في منزل المعنية لاشهر قبل ان يستقر في مكان ثان بصفاقس استعدادا لرحلة «حرقة» جديدة.

مقالات مرتبطة