ماذا في لقاء الزبيدي بآمر القيادة العسكرية الأمريكية لإفريقيا؟

انعقدت صباح اليوم جلسة عمل بمقر وزارة الدفاع الوطني بإشراف وزير الدفاع الوطني عبد الكريم زبيدي وآمر القيادة العسكرية الأمريكية لإفريقيا الجنرالAFRICOM) Thomas Waldhauser) بحضور سفير الولايات المتحدة الأمريكية بتونس ومسؤولين عسكريين تونسيين وأمريكيين رفيعي المستوى.

وتمحورت الجلسة حول مزيد دعم التعاون بين البلدين في مجال تكوين الأفراد وتأمين الحدود ومكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة ودعم القدرات العملياتية للمؤسسة العسكرية في مجالات العمليات والتكوين والتدريب والاستعلام.

وأشاد وزير الدفاع الوطني بالمناسبة بمستوى التعاون المميّز بين البلدين حيث شهد هذا التعاون في السنوات الأخيرة تطورا نوعيّا وكميّا في مجالات التكوين والتدريب ودعم التجهيزات المتلائمة مع التهديدات غير التقليدية وتطوير الهيكل الاستعلاماتي والمساهمة في دعم منظومة المراقبة الالكترونية المتحركة والثابتة على الحدود البرية والبحرية، معبرّا عن أمله في أن يواصل البلد الصديق مساندته لتونس بما يساهم في مزيد توفير عوامل الأمن بالبلاد واستقرارها وفي المنطقة عموما.

ومن جهته أكّد الجنرال Thomas Waldhauser أن تونس ملتزمة بمكافحة الإرهاب والتهريب والجريمة المنظمة وتأمين حدودها وتعمل القيادة الأمريكية الإفريقية على دعم جهودها في المجال وتعزيز القدرات العسكرية التقليدية، منوّها بمساهمتها في تعزيز الأمن الإقليمي.

مقالات مرتبطة