ميناء رادس : الكشف عن شبكة مختصة في «الحرقة» إلى وجهات متعددة… إيقافات وحجز أموال ومخططات تسقط في الماء!

تمكنت الوحدات الأمنية العاملة بميناء رادس التجاري مساء اليوم من إحباط عملية «حرقة» تم التخطيط لها منذ أسابيع وكان من المقرر أن يتم التنفيذ الليلة، وتشير المعطيات أن مجموعة كانت تخطط للتسلل عبر ميناء رادس للإبحار خلسة إلى اوروبا عبر البواخر العابرة، وقد أوقفت الوحدات الأمنية عددا من المتورطين في العملية وتمكنت بناء على عمل استخباراتي نشيط من تفكيك شبكة متكاملة تدير هذا النشاط من خلال تمكين الراغبين في «الحرقة» إلى وجهات متعددة من بلوغ أهدافهم بمبالغ مالية تصل إلى عشرات آلاف الدينارات.
وقد أوكل الملف إلى فرقة الشرطة العدلية بميناء رادس التجاري والتي تمكنت بخبرتها من إيقاف عناصر الشبكة وحجز مبلغ مالي كبير تم جنيه عبر هذا النشاط الممنوع، ومازالت الأبحاث متواصلة من أجل كشف كل عناصر وخيوط الشبكة التي يبدو أنها كانت ضالعة في عدد من عمليات «الحرقة»، ومن المنتظر أن تتوصل الأبحاث إلى عدد من «الرؤوس» قد يتم كشفها قريبا.

مقالات مرتبطة